عاجل
الجمعة 12 أبريل 2024

تنمية المشروعات:« ريادة الأعمال» شهدت عصر ذهبي في عصر السيسي

الميزان نيوز

بمناسبة الاحتفالات بيوم تنصيب  الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، أكد باسل رحمي الرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر أن ريادة الأعمال في مصر قد شهدت عصرها الذهبي في عهد فخامة السيد الرئيس، كاشفاً أن الجهاز ضح 50 مليار جنيه خلال الفترة من يوليو 2014 وحتى نهاية فبراير 2024.

 

وأوضح رحمي أن الرئيس السيسي قد أولى اهتماما غير مسبوق بقطاع المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر، وأطلق العديد من المبادرات التي من شأنها تمكين رائدات ورواد الأعمال والتوسع في منح الخدمات والاعفاءات والحوافز والتيسيرات والمعاملات التفضيلية لمساعدتهم في بدء أعمالهم.

 

وأكد الرئيس التنفيذي أنه، من هذا المنطلق، قدم الرئيس، منذ توليه المسئولية، كافة أوجه الرعاية والمساندة والدعم لجهاز تنمية المشروعات وكافة الجهات العاملة والمعنية بهذا القطاع في مصر ووجه بإعطاء الجهاز قدر أكبر من المسئوليات والصلاحيات ليساهم بشكل متنامي في النهوض بمشروعات الشباب وبالخدمات المقدمة لتطوير المشروعات القائمة والجديدة.

 

وأوضح رحمي أن من أهم المبادرات التي أطلقها الرئيس إصدار قانون تنمية المشروعات الجديد رقم 152 لعام 2020 الذي أوجد الإطار العام الملائم والبيئة التنظيمية والتشريعية والإجرائية المواتية لميلاد أجيال مؤهلة من رائدات ورواد الأعمال في مصر.

 

وقال الرئيس التنفيذي، بمناسبة تنصيب فخامة الرئيس، أن كافة الشباب المستفيدين من خدمات الجهاز على مدار السنوات التسع الماضية يقدرون بشكل كبير الطفرة غير المسبوقة التي شهدها قطاع تنمية المشروعات في عهد السيد الرئيس، ويجددون ثقتهم في المرحلة القادمة بأنها ستكون أفضل لكافة مجالات الاستثمار في مصر.

 

وصرح رحمي بأن الجهاز، منذ بداية يوليو 2014 وحتى نهاية فبراير 2024، قد قدم إجمالي قروض لتمويل المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر بجميع محافظات الجمهورية بلغت أكثر من 50 مليار جنيه وهو ما يمثل أضعاف معدلات الإقراض قبل تولي الرئيس المسئولية  مما أتاح أكثر من 3 مليون فرصة عمل لأبناء وبنات مصر.

 

وأضاف الرئيس التنفيذي أن النصيب الأكبر من هذه التمويلات قد حصلت عليه محافظات الوجه القبلي بنسبة 47% وذلك وفقا لمراعاة الاحتياجات والأولويات التمويلية لهذه المحافظات، تليها محافظات الوجه البحري بمقدار 36%، أما المناطق الحضرية، فأوضح سيادته أنها سجلت 12% من هذه النسبة وتتبعها المناطق الحدودية بنسبة 5%.

 

وأكد الرئيس التنفيذي أنه خلال نفس الفترة، استمر الجهاز بالتوازي مع التمويل، في تقديم خدماته غير المالية لأبناء مصر في مختلف محافظات الجمهورية ، فمن خلال وحدات الشباك الواحد الملحقة بأفرع الجهاز على مستوى الجمهورية، أوضح الأستاذ رحمي أنه تم  استهداف وخدمة ما يقرب من 181 ألف من العملاء وأتاح لهم مجموعة متكاملة من الخدمات منها، استصدار الرخص المؤقتة والنهائية لتوفيق الأوضاع والمشروعات الجديدة، وشهادات التصنيف والمزايا للعملاء، والرقم القومي والسجلات التجارية، والبطاقات الضريبية للمنشآت، وكذلك التأمينات الاجتماعية.

 

الخدمات التدريبية


وأضاف الرئيس التنفيذي أنه في مجال الخدمات التدريبية، قام الجهاز بتدريب أكثر من71 ألف متدرب ومتدربة على مهارات ريادة الأعمال لخلق أجيال جديدة ومدربة من رواد ورائدات الأعمال. وأكد أنه في سبيل مساعدة العملاء على تسويق منتجاتهم، أقام الجهاز   1.283 معرضا على مستوى الجمهورية وأشرك بها 29.127 من أصحاب المشروعات، وأشار إلى أن هذه المعارض قد نجحت في تحقيق إجمالي مبيعات وتعاقدات لعملاء الجهاز قاربت 1.143 مليار جنيه.

 


وفيما يتعلق بمشاركة الجهاز في تنفيذ المبادرة الرئاسية "حياة كريمة،" استطرد رحمي قائلا إن مجمل ما صرفه الجهاز بقرى المبادرة منذ بداية يناير 2021 حتى نهاية فبراير 2024 تجاوز 3 مليار جنيه بنسبة تمويل بلغت 77% لمحافظات الوجه القبلي، مولت 116.8 ألف مشروع صغير ومتناهي الصغر ونتج عن ذلك توليد حوالي 202 ألف فرصة عمل لأبناء وهذه المحافظات.

 

وبالنسبة لمشروعات البنية الأساسية، أكد رحمي أن الجهاز خلال نفس الفترة قد تمكن من تقديم أكثر من 3 مليار جنيه في صورة منح لتمويل مشروعات البنية الأساسية والتنمية والمجتمعية والتدريب بمحافظات الجمهورية بما يعادل أكثر من 45.7% من إجمالي تمويل الجهاز منذ نشأته، لتوفر ما يزيد على 34 مليون يومية عمل للعمالة غير المنتظمة بتلك المحافظات وبذلك يسهم الجهاز في تعزيز أنشطة التنمية المجتمعية بالمحافظات ومن ثم خدمة التوجهات القومية.