عاجل
الثلاثاء 28 مايو 2024

شركة تطوير مصر: صفقة «رأس الحكمة» عادلة والدولة لم تتنازل عن أصولها

الدكتور أحمد شلبي
الدكتور أحمد شلبي

أحمد شلبي للـ«الميزان » مشروع رأس الحكمة نقلة نوعية في منطقة الساحل الشمالي الغربي 

في رد سريع حول الصفقة الأكبر في تاريخ الدولة المصرية وهو مشروع رأس الحكمة قال الدكتور احمد شلبي الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة تطوير مصر رداً علي سؤال طرحته «الميزان»  عبر الهاتف حول رأية في الصفقة التي تم الاعلان عنها أمس من قبل الحكومة المصرية قال" تمثل صفقة رأس الحكمة خطوة كبيرة و هامة لمصر حيث ان توقيتها يعتبر حاسم ، فهذه الصفقة تعتبر من الاستثمارات الحقيقية للدولة لأنها ستساهم في إحداث تنمية حقيقية في منطقة كبيرة واستراتيجية مما سيحدث نقلة نوعية في منطقة الساحل الشمالي الغربي ككل" .

 

حصيلة الأرباح

 

تابع الرئيس التنفيذي لشركة تطوير مصر  "فيما يخص تفاصيل الصفقة الرئيس التنفيذي لشركة تطوير مصر  “تعتبر ناجحة جدا ،  سواء علي مستوي حصة الارباح و الدفعات الاولي أو علي مستوي حجم الاستثمارات التي سيتم ضخها في المشروع وفرص العمل التي سيتم توفيرها من خلاله” .

 

قال “ سيساهم المشروع في تشغيل مصانع مواد البناء والخامات، كما سيقوم بتنشيط الحركة التجارية بوجه عام. فهذا المشروع يعتبر نموذج للمشروعات التي ستساهم بشكل فعال في دوران عجلة الاستثمار في مصر و مثل هذه الصفقات تمثل مفتاح الخروج من الازمة الإقتصادية الحالية” 


لفت “من اهم ملامح هذه الصفقة هو كونها صفقة  منطقية وعادلة حيث ان الدولة لم تتنازل عن ايا من الاصول او الشركات المهمة التي تمتلكها بل بالعكس فحرصت الدولة علي التعاون مع شركة كبيرة لديها باع طويل في مجال التطوير العقاري ولديها القدرة علي خلق مدينة متكاملة بمميزات تنافسية علي مستوي العالم و هذا يعتبر ركن اساسي من اركان خطة مصر 2052  الخاصة بتنمية مساحة الرقعة المعمورة من 7% إلي  14 %”

 

قال “اخيراً أتمني إن اري مثل هذه الصفقات في العاصمة الإدارية ومدينة الجلالة وغيرهم من المدن التي بدأت الدولة في وضع النواة الاولي للتنمية فيها ونود ان نراها تنطلق للعالمية”

 

وكان قد شهد الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس الوزراء، مراسم التوقيع على أكبر صفقة استثمارية مع كيانات كبرى وهي مشروع رأس الحكمة.

 

وأكد رئيس الوزراء أن الصفقة هى شراكة وليست بيع أصول ومقدار قياس نجاح الدولة فى مدى جذب استثمارات أجنبية مباشر وبالتالى منذ إطلاق وثيقة سياسة ملكية الدولة فهذا المشروع الكبير هو ترجمة حقيقية للوثيقة ، مؤكدا أن مصر تحتاج كل عام مليون فرصة عمل جديدة وبالتالى نحتاج لمثل هذه المشروعات الكبرى.

وقال رئيس الوزراء أن مشروع رأس الحكمة أكبر مشروع استثماري في تاريخ مصر، موضحا أن مخطط التنمية العمرانية يشتمل على تنمية مطروح والسلوم والعلمين


وتابع ، مدينة رأس الحكمة توفر ملايين فرص العمل للشباب المصري، وأن كل شركات المقاولات والتطوير العقاري في مصر ستعمل في مشروعات الصفقة الاستثمارية الكبرى.


وأوضح أن مشروع تطوير مدينة رأس الحكمة سيدخل للدولة 35 مليار دولار خلال شهرين مقسمة إلى الدفعة الأولى في غضون أسبوع بإجمالي 15 مليار دولار والدفعة الثانية بعد شهرين بإجمالي 20 مليار دولار، مؤكدا مصر حريصة على جذب الاستثمار الأجنبي المباشر، والدولة المصرية سيكون لها 35% من أرباح تتفيذه طوال مدة المشروع، بجانب ضخ 150 مليار دولار من الجانب الإماراتى كاستثمارات.  

 

وقال الدكتور مصطفى مدبولى ، رئيس الوزراء، أن هناك حجم من النقد الأجنبي الذى سيدخله هذه الصفقة وسيتم تحقيق استقرار النقد واستهداف القضاء على التضخم والحفاظ على مستوى الاسعار والقضاء على وجود سعرين للعملة فى السوق المصرى .

 

قال إن ،  المشروع شراكة بين مصر والامارات ، والجانب المصرى ممثل فى هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة ، موجها الشكر للقيادة السياسية والشيخ محمد بن زايد لدعم هذه الصفقة الكبرى، مؤكدا أن الدولة المصرية ملتزمة بتعويض أهالي مطروح على أرض المشروع تعويض كامل نقدا وعينى والدولة ملتزمة بهذا الأمر وسيتم إنشاء تجمعات للأهالى ونقلهم.