عاجل
الإثنين 17 يونيو 2024

«مصر»و«تشيك» يبحثان فرص تعزيز التعاون فى مجالات التحول الرقمى والذكاء الاصطناعى

الميزان

استقبل الدكتورعمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات السيد إيفان يوكل سفير جمهورية التشيك لدى مصر وذلك بمقر وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات فى العاصمة الإدارية الجديدة؛ حيث تم بحث سبل تعزيز التعاون بين مصر والتشيك فى مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات خاصة فى مجالات التحول الرقمى، والذكاء الاصطناعى، وبناء القدرات الرقمية، والتعهيد، وتصميم الإلكترونيات.

 

وشهد الاجتماع بحث تنظيم ملتقى يضم عدد من الشركات التشيكية للتعرف على مقومات قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصرى، وفرص التعاون المتاحة بين الشركات التشيكية مع نظيرتها المصرية العاملة فى مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات خاصة فى مجال تكنولوجيا السيارات.


وخلال الاجتماع؛ أوضح الدكتورعمرو طلعت أبرز محاور عمل استراتيجية مصر الرقمية والجهود المبذولة لتحقيق التحول الرقمى من خلال تنفيذ العديد من المشروعات لرقمنة الخدمات، بالإضاف إلى تنفيذ مشروع أحمس الذى يستهدف إعادة هيكلة الإجراءات والتطبيقات فى الجهات الحكومية لتقديم خدمات متعددة الجهات عبر منصة واحدة؛ مشيرا إلى أن بناء القدرات الرقمية يعد أحد أبرز ركائز عمل وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لتنمية المهارات الرقمية للشباب وتعزيز قدراتهم التنافسية فى سوق العمل العالمى، وكذلك لبناء قاعدة عريضة من الكوادر الرقمية المؤهلة لتنفيذ مشروعات التحول الرقمى.


وأكد الدكتو عمرو طلعت أن مصر تحظى بالعديد من المزايا التنافسية فى مجال التعهيد التى أهلتها لتصبح واحدة من أبرز المقاصد العالمية لإقامة مراكز التعهيد وتصدير خدمات تكنولوجيا المعلومات؛ وهو الأمر الذى يمثل أحد المجالات المقترحة للتعاون بين مصر والتشيك من خلال دعوة الشركات التشيكية لإقامة مراكز تعهيد لها فى مصر للاستفادة من توافر الكفاءات الرقمية القادرة على تصدير خدمات تكنولوجيا المعلومات لعملائها حول العالم.

الاستثمارات التشيكية 


وأشار إيفان يوكل سفير جمهورية التشيك لدى مصر إلى أن هناك العديد من الاستثمارات التشيكية فى مصر فى مجالات مختلفة؛ معربا عن تطلعه إلى تعزيز التعاون بين مصر والتشيك فى مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتى تعد أحد أبرز مكونات أى صناعة؛ موضحا أن هناك فرص متنوعة للتعاون المشترك ومن أبرزها البرمجيات المدمجة، وتطوير البرمجيات فى علوم الفضاء؛ لافتا إلى إمكانية تنظيم منتدى حول الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات خاصة الذكاء الاصطناعى يتم من خلاله دعوة القطاعين الحكومى والخاص للتوصل إلى مجالات تعاون متفق عليها بين البلدين؛ موضحا اهتمام التشيك بتوفير برامج تدريبية لتنمية المهارات الأساسية فى الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مع التركيز على المرأة.


ووجه السيد السفير التشيكى الدعوة للدكتو عمرو طلعت لزيارة التشيك لعقد المزيد من المباحثات لدفع التعاون الثنائى بين البلدين فى المجالات ذات الصلة.


هذا وقد تطرق اللقاء إلى جهود وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لنشر مراكز إبداع مصر الرقمية "كريتيفا" بالمحافظات لتوفير التدريب التقنى ودعم الابداع التكنولوجى وريادة الأعمال، حيث تم بحث سبل التعاون وتبادل الخبرات مع الشركات التشيكية فى مجال بناء القدرات، بالإضافة إلى فرص التعاون فى مجال دعم وتمكين الأشخاص ذوى الإعاقة باستخدام تكنولوجيا المعلومات.


كذلك تم الاتفاق على توقيع مذكرة تفاهم لاحقا بين مصر والتشيك تتضمن محاور التعاون المشترك فى مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

 

حضر اللقاء السفير / خالد طه مستشار وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للعلاقات الدولية، والأستاذة/ سماح عزيز المشرف على الإدارة المركزية للعلاقات الدولية بوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والسيد/ اوندريل كوتشى مستشار ورئيس قسم الاقتصاد والتجارة بسفارة التشيك لدى مصر.